كيتوكتس

$45 $30

*سعر صرف $ إلى الليرة اللبنانية حسب سعر السوق @3850

مشروب الطاقة الكيتوجيني

حجم:
نكهة:
كمية:

كيتوكتس

المحرّك الكيتوجيني

 

 

يقدّم اولماكس "كيتوكتس" الجديد وهو الإضافة المثاليّة لأي نظام كيتو غذائي أو نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات! وضع هذا المنتج من أجل الرياضي الكيتوجيني لمساعدته في انطلاق الكيتوزية وتزويد الطاقة. يحتوي" كيتوكتس" على كل ما يحتاجه متّبع حمية الكيتو من الكيتونات الخارجية الفعاّلة (BHB) إلى الدهون الثلاثيّة المتوسطة السلسلة (MCT) العالية الجودة. فمشروب الطاقة الكيتوجيني هذا سيزيد من مستويات الكيتون، سيعزّز الطاقة وسيدعم تقليل الدهون في الجسم.

• خال من الكربوهيدرات، والسكّر والمنشّطات
• منعش، لذيذ وسهل التحضير

يساعد "كيتوكتس" في تحقيق حالة من الكيتوزية التي تسمح للجسم بالبدء في استخدام الأحماض الدهنيّة كمصدر رئيسي للطاقة بدلاً من الكربوهيدرات. بمجرد الوصول إلى الكيتوزية، يوفّر "كيتوكتس" طاقة إضافيّة ويحسّن الوظيفة الإدراكيّة. يحتوي "كيتوكتس" أيضًا على الدهون الثلاثيّة المتوسطة السلسلة ((C8 و(C10) كمصدر للطاقة الطبيعيّة، ال- كارنيتين وال- تارترات (L-Carnitine L-Tartrate)  لدعم تقليل الدهون في الجسم، والأحماض الأمينية للحفاظ على مكاسب العضلات الهزيلة.

 

فائدة الكيتونات الخارجية الفعاّلة (BHB)

سواء أكنت تتبع حمية كيتو أو نظام غذائي أكثر تقليدي في كمال الأجسام، فإن الكيتونات الخارجية تعلّم الجسم كيفيّة التكيّف مع استخدام الكيتونات كوقود. نتيجة لذلك، يتعلّم الجسم كيفيّة استخدام دهون الجسم المخزّنة بشكل أفضل لتعزيز إنتاج واستخدام الكيتونات (وبالتالي زيادتها واستدامتها) بهدف الحصول على الطاقة. يمكن أن يستخدم متّبعو الحميات الكيتونية وغير الكيتونية الكيتونات الخارجية من أجل زيادة التكيّف بالكيتو، وفقدان الدهون، وتحسين الصحّة وتحسين الأداء الرياضي، وذلك عن طريق تحفيز الكيتوزيات الغذائية دون قيود غذائية.

لقد ثبت أن الكيتونات الخارجية وبالأخص الـ (BHB) يمكنها أيضًا تقليل الحاجة إلى كميّة كبيرة من الأحماض الأمينيّة ذات السلسلة المتفرّعة (BCAAs) كوقود (إزالة الرطوبة)، ممّا يضمن توفّر المزيد من الأحماض الأمينية الابتنائية لتخليق البروتين (تجديد الأنسجة العضليّة). يمكن أيضًا كبح تفكك الجليكوجين العضلي للحصول على الوقود عند إضافة الـ (BHB). يساعد تجنّب الكربوهيدرات هذا على تقليل تراكم اللاكتات (وهو ناتج أيضي للنشاط اللاهوائي يقلل من ناتج التدريب)، ممّا يعزّز القدرة على التحمّل وكثافة التدريب. إنّ التدريب الكثيف يستلزم عادةً استخدام الكربوهيدرات عند توقّف أكسدة الدهون. ، لقد ثبت أن الكيتونات، وهي بديل فعّال عن الكربوهيدرات لتوليد الطاقة، تقلل من استخدام الكربوهيدرات.

 

 
التنشيط بالدهون الثلاثيّة المتوسطة السلسة (MCT)

الدهون الثلاثية متوسطة السلسلة (MCTs) هي أحماض دهنيّة فريدة من نوعها، لها قدرة رائعة على تثبيت نسبة السكر في الدم وزيادة إنتاج الكيتون في الجسم. على عكس معظم أشكال الدهون الأخرى (دهون طويلة السلسلة مع أكثر من 12 ذرة كربون)، لا يتم تخزين MCTs (بطول 6 الى 12 ذرة كربون) في الخلايا الدهنيّة. وإنّما يتمّ استقلاب هذه الدهون، العالية الأداء، عن طريق الكبد، وتحويلها مباشرة إلى كيتونات لاستخدامها كطاقة.

على الرغم من أنّ الدهون الثلاثية متوسطة السلسلة هي بالأساس دهون، فهي تعمل ككيتونات خارجيّة لأنّها تعزّز إنتاج الكيتونات في الجسم. كلّما زاد إنتاج الكيتونات، أصبح الانتقال إلى الكيتوزية الغذائية (الحادة أو غير ذلك) أسهل وأكثر فعاليّة.

يحتوي "كيتوكتس" أيضاً على إلكتروليتات مهمّة يعرف أي متّبع لحمية الكيتو أنّها ضروريّة لوصول الجسم إلى ذروة الأداء. من المهم تزويد الجسم، بعد التمرين المكثّف، بالصوديوم والمغنيسيوم لكي تعمل العضلات بشكل صحيح. كما أنّ هذه إلكتروليتات تساعد على تحفيز الانزيمات التي تستقلب الكيتونات. كما أنّ "كيتوكتس" يضمّ جرعة صلبة من BCAAs والأحماض الأمينيّة الأساسيّة، من أجل دعم أكبر للتعافي.


 

الاشتراك

اشترك للحصول على أحدث العروض والعروض الترويجية!

Shape up supplement store © 2020